البنك الدولى: قررنا زيادة استثماراتنا فى مصر إلى 1.2 مليار دولار سنويا

0
قال حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، إن البنك قرر زيادة استثماراته فى مصر إلى نحو 4.5 مليار دولار خلال السنوات الأربع القادمة بمعدل 1.2 مليار دولار سنويا.جاء ذلك فى ندوة عقدها البنك الدولى بعنوان "خلق فرص العمل وتحسين الخدمات: عقد اجتماعى جديد فى العالم العربى" على هامش اجتماعات الربيع للبنك وصندوق النقد الدوليين المنعقدة حاليا فى واشنطن.وأكد حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن هناك اتفاقا على زيادة استثمارات البنك فى منطقة الشرق الأوسط، وذلك إيمانا من الدول الأعضاء بأن استقرار الشرق الأوسط له تأثير كبير على الاستقرار فى العالم بأسره. وأشار حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى أن كافة الأعضاء بالبنك الدولى متفقون على ضرورة دعم الاستثمار فى الشرق الأوسط، خاصة فى المجالات التى تساعد على الاستقرار فى المنطقة من بينها التعليم وخلق مزيد من فرص العمل للشباب، وكذلك دعم مجالات الرى والزراعة. وأوضح حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن البنك يقدم أيضا مساعدات فنية للدول التى ليست فى حاجة إلى تمويل مثل دول الخليج العربى.. مشيرا إلى أن البنك يوفر لتلك الدول الدعم الفنى والمساعدة من خلال نقل خبرات الدول الأخرى فى مجالات مختلفة.وتابع حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن منطقة الشرق الأوسط تشهد حاليا كثيرا من الاضطرابات والتغيرات وسط تراجع أسعار النفط واستمرار ثبات معدل النمو العالمى عند حدود 3.5 بالمائة غير أنه أعرب عن اعتقاده بأن هذه التغيرات قد تكون فرصة لبناء اقتصادى جديد من خلال تحقيق فرص أفضل للشباب وتحسين مستوى معيشتهم.وأقر حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، بأن البطالة تعتبر أحد أهم المشاكل التى تواجه منطقة الشرق الأوسط، حيث بلغ معدل البطالة إلى 30% فى العالم العربى وهو الأعلى فى العالم.ودعا حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا إلى ضرورة تحقيق نمو شامل يستفيد منه الجميع من خلال تنمية القطاع الخاص لاستيعاب العمالة مع ضرورة العمل على تحسين جودة التعليم من أجل توفير الكفاءات المطلوبة بسوق العمل. وفيما يتعلق بالدعم.وأوضح حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا أن البنك يقترح ضرورة العمل على ترشيد الدعم لتحسين توزيع الدخل والمساعدة فى محاربة الفقر، قائلا إن "رفع الدعم يجب أن يأتى فى إطار برنامج اقتصادى واجتماعى جديد حتى يمكن توجيه الأموال التى يتم توفيرها من رفع الدعم إلى الأفراد الأكثر احتياجا وزيادة الاستثمارات فى مجال التعليم وتحسين الخدمات الزراعية". وأوضح حافظ غانم نائب رئيس البنك الدولى لشئون الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، أن أغلب الطبقات الفقيرة فى العالم العربى تعيش فى المناطق الريفية وتعتمد فى دخلها بصورة مباشرة أو غير مباشرة على الزراعة وهو ما يتطلب زيادة الاستثمارات فى مجال الرى والزراعة بصفة عامة.

موضوعات متعلقة:


- البنك الدولى: اهتمام خاص بتنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة بالشرق الأوسط



from rss-أخبار عاجلة http://ift.tt/1Ha9qil via نتيجة الشهادة الابتدائية 2015 - نتيجه الشهادة الاعدادية 2015

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

يتم التشغيل بواسطة Blogger.